الصورة التي أثارت غضب الحوثيين بعد مقذوف مطار أبها

أثارت صورة لأمير عسير الأمير تركي بن طلال ، حالة من الغضب بين أنصار المليشيات الحوثية ، التي استهدفت مطار أبها بعملية إجرامية ضد المدنيين .

حيث ظهر الأمير تركي في الصورة وهي يتكأ على كرسي أمام صالات مطار أبها وذلك بعد الهجوم الإرهابي الحوثي على المطار ، وهو في قمة الراحة التامة وسط حركة دائبة من مواطنين ومقيمين، مسافرين ومستقبلين وكذلك سائقي أجرة المطار، بعد الحادثة البسيطة .

وعلق النشطاء على الصورة ، مٌشيرين إلى أن الأمير تركي بن طلال قد أكد في هذا المشهد أن مطار أبها آمن وسيظل، ولم يحدث إطلاقاً ما يدعو للقلق وسط حركة الملاحة المستمرة وإقلاع وهبوط الطائرات وازدحام صالات المطار بالمسافرين ، وقال عدد من المواطنين لأذناب إيران : “موتوا بغيظكم ” .

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص